علاج مشاكل البلع والتغذية

feeding therapyتعد مشكلة التغذية أحد أهم المشكلات التي تواجه أولياء الأمور.

اضطرابات التغذية والبلع (تُعرف أيضاً باسم عُسر البلع)، وتشمل صعوبات خلال أية خطوة من خطوات التغذية، وتشمل تغيُر في سلوكيات تناول الطعام والشراب مثل عدم قبول الطعام والشراب المناسب لعُمر الطفل، وعدم المقدرة على استخدام أدوات الطعام والأواني المناسبة لعُمر الطفل، أو عدم المقدرة على الاعتماد على الذات في تناول الطعام.

والطفل الذي يعاني من اضطرابات في تناول وابتلاع الطعام ربما يرفض تناول الطعام، و أنه يقبل فقط بكميات قليلة ومتنوعة من الطعام والشراب أو القيام بسلوكيات خلال الوجبات غير مناسبة للمرحلة العُمرية.

ولو تمت التوصية بالاستعانة بخبراء في علم النطق من أجل نجاح عملية التغذية سيكون التدخُل بالتركيز على التالي:

  • تقوية عضلات الفم
  • زيادة حركة اللسان
  • تحسين عملية المضغ
  • تحسين عملية استجابة الطفل للمأكولات والمشروبات المتنوعة
  • تحسين عملية الرشف و/أو القدرة على تناول الشراب
  • التنسيق بين الرشف والبلع والتنفُس (بالنسبة للأطفال الرضع فإن تغيير قوام الطعام وسُمك الشراب يعد طريقة آمنة للبلع)

وفي مركز الأمل لدينا فريق متخصص من الخبراء في اللغة يعمل مع طفلك على التغلُب على مشكلات التغذية و/أو البلع بطريقة آمنة، وسيتم اختيار العلاج بناء على عُمر الطفل، القدرات الإدراكية والبدنية، فضلاً عن مشكلات محددة تتعلّق بالتغذية والبلع، وبناء على نتائج التقييم ربما يحدث التدخُل بالتركيز على التغذية وتناول الماء، وتقليل المضاعفات الرئوية، وتسهيل عملية التنسيق بين الفم والبلعوم والجهاز التنفسي، وتعديل الأشياء السلوكية وتلك التي تتصل بالحواس.